استخراج رصاصة من قلب طفل بالمدينة

تمكن فريق طبي من مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة من إنقاذ قلب طفل عمره “14 عامًا” تعرض للإصابة برصاصة بندقية صيد هوائية بالخطأ أثناء رحلة برية.

 

وحضر الطفل إلى مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة وهو أحد المراكز المتخصصة والفريدة على مستوى المملكة، واتضح بعد الكشف عليه وجود رصاصة من بندقية صيد هوائية اخترقت القفص الصدري أسفل الإبط الأيسر واستقرت في البطين الأيمن داخل القلب وكان ذلك أثناء رحلة لتعلم الصيد برفقة عدد من أصدقاء الطفل بمدينة تبوك.

 

وقرر الفريق الطبي فورًا إجراء العملية لاستئصال الرصاصة؛ حيث أوضح مدير عام مركز أمراض وجراحة القلب بالمدينة المنورة استشاري القلب الدكتور إبراهيم الصبحي، أنه فور تلقي البلاغ يوم أمس الأول الجمعة وقبل وصول الحالة إلى المركز، تم استدعاء “3” فرق طبية وهي فريق القسطرة القلبية، وفريق الجراحة، وفريق التصوير القلبي (أيكو)، وعلى الفور تم تشخيص الحالة وتبين أن الرصاصة مستقرة في البطين الأيسر وقام فريق معمل القسطرة القلبية بالدخول إلى القلب من خلال الشريان الفخذي ، وتم استخراجها من القلب في وقت قياسي دون أي مضاعفات أو حاجة للجراحة.

 

وأكد الصبحي أن المريض حاليًا يتمتع بصحة جيدة بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بجهود الطاقم الطبي والفني ويتوقع خروجه من المركز قريبًا.

 

المصدر | صحيفة تواصل
 

التعليقات (0)