السعودية والتقاضي عن بعد

المحامي / عبدالرحمن بن معوض البلوي

نقلة رائدة في مسيرة القضاء حيث تشهد المملكة العربية السعودية تطور ملحوظ في المحاكم وكتابات العدل وديوان المظالم وكافة المرافق العدلية في الاستغناء عن الحضور شخصياً الئ الترافع والتوكيل عن بعد.

وقد اطلقت هذه الخدمة لأجل الترافع عن بُعد من السنة الماضية كنسخة تجريبية على بعض المحاكم العامة وأثبتت نجاحها و إطلاق هذه الخدمة كان لأجل حفظ حقوق المتقاضين وتدوين كل ما تم ذكره خلال جلسة المرافعة المرائية عن طريق برنامج [ Teams ] وهي خدمة إلزامية وليست اختيارية لأطراف الدعوى وستكون خدمة الترافع عن بُعد هي المعمول بها حتى في الفترة المستقبلية وليست محصورة بالفترة الحالية حسب توجهات وزارة العدل.

وفي حال عدم تجاوب أحد طرفي الدعوى من ناحية الدخول على خدمة الترافع عن بُعد سيتم التعامل معه حسب مانص عليه نظام المرافعات الشرعية، و جلسة الترافع عن بعد تكون اولاً بتبادل المذكرات المكتوبة بين أطراف الدعوى ومن ثم المرافعة المرئية بين الدائرة القضائية وأطراف الدعوى.

وتم تفعيل خدمة الترافع عن بُعد لـ 40 سجن بالمملكة في الفترة الحاليةوسيتم تفعيل باقي السجون في الفترة المستقبلية، وفي ما يخص مطلقي السراح والحق الخاص يكون عن طريق الترافع عن بعد بالطريقة الاعتيادية.
وحرصت وزارة العدل بالنسبة لغير الناطقين بالعربية بتمكينهم إدخال المترجم عن طريق المرافعة بالصوت والصورة فقط دون المرافعة الكتابية.

ومن خلال تجربتي للمرافعة المرئية والمكتوبة لم اجد اي صعوبة تذكر من حيث تقديم المذكرات والاتصال مع الدائرة واطراف الدعوئ وضبط الجلسة والمصادقة عليه وغيرها وان كان هناك ملاحظات تقنية بسيطة لاتقاس بحجم الايجابيات والسرعه في الانجاز عن طريقة خدمة التقاضي عن بعد، وكل الشكر لوزير العدل وكافة منسوبي الوزارة على ما تم تقديمه من خدمات ونقله نوعية في القضاء السعودي.

 

توتير: Amblawfirm@ 

ايميل الكاتب: INFO@LALF-SA.COM

صوت الجزيرة
 

التعليقات (0)
CAPTCHA
This question is for testing whether or not you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
Image CAPTCHA