من هو الإعلامي السعودي الذي أغضب المملكة...وأمرت الكويت بتسليمه إلى الرياض

أحدث الأخبار
Share

بعد أيام من مداهمة السلطات الكويتية مقر قناة تسمى "الجزيرة العربية" المزمع انطلاقها قريبا، صدرت أوامر بتسليم فايز بن دمخ، رئيس مجلس إدارة المؤسسة، إلى السعودية.

تحدث الإعلامي السعودي بن دمخ، في وقت سابق خلال مؤتمر صحفي، عن أن القناة ذات طابع إخباري وكان من المفترض أن تُبث من الكويت.

ووصف بن دمخ القناة بأنها محطة سياسية ستعيد للشعوب العربية الثقة بالقنوات المسيسة.

وقالت صحيفة "الرأي" الكويتية إن مصادر أمنية "رفيعة" كشفت لها عن صدور تعليمات بتسليم المواطن السعودي فايز بن دمخ الموقوف لدى الكويت إلى السلطات السعودية لاستكمال التحقيقات معه.

وتأتي هذه التعليمات بعد إعلان وزارة الإعلام في 25 أغسطس/ آب الماضي، مداهمتها فيلا في منطقة غرب عبد الله المبارك ومصادرة أجهزة ومعدات فنية خاصة بعمليات التسجيل والإنتاج الإعلامي، تابعة لقناة "الجزيرة العربية".

 

وقالت الصحيفة الكويتية، إن وزارة الإعلام اتخذت إجراءاتها وفقاً لقانون الإعلام المرئي والمسموع وقانون المطبوعات والنشر، لعدم حصول القناة على ترخيص، وأعلنت التحفظ على الأجهزة والمعدات وتحرير محضر ضبط للمخالفة واتخاذ الإجراءات القانونية في هذا الشأن.

وتناولت الإعلانات الترويجية لقناة "الجزيرة العربية" التي كان مزمعاً إطلاقها وبثتها ما اعتبرته الجهات المعنية تدخلاً في الشأن السياسي الخليجي عموماً والسعودي خصوصاً، حسب الصحيفة الكويتية.

 

وأعلن بن دمخ في مؤتمر صحافي أخيراً أن "الجزيرة العربية" هي "محطة سياسية إخبارية ستتناول في برامجها مختلف القضايا والأزمات العربية وغيرها"، معتبراً ما أسماه "فقدان الشعوب العربية الثقة بالقنوات العربية المسيّسة" يقف خلف قرار إطلاق القناة، التي قال عنها إنها "تنهج الجرأة في الطرح مع الحفاظ على سيادة الدول".

أضاف: "بعدما فقدت الشعوب العربية الثقة بالقنوات العربية المسيسة قررت إطلاق قناة "الجزيرة العربية" التي تنهج الجرأة في الطرح مع الحفاظ على سيادة الدول، وتأكيد أن النهج التحريري للمحطة ليس معارضاً لأي نظام حكم، وأيضاً لا يتبع أي حكومة، ولم ولن نتلقى أي دعم حكومي، وذلك لضمان التحرر من التبعية المالية للحكومات ولضمان الحيادية والاستقلال بالطرح والرأي".

وحسب صحيفة "القبس" الكويتية، شدد بن دمخ على أن "الجزيرة العربية تمثل الرأي العام للشعوب العربية، وتحترم جميع الديانات والمذاهب، وأنها تقود ثورة فكرية لتثقيف الشعوب العربية". وأضاف: "عندما نرتقي بوعي الشعوب العربية فإننا بذلك نضمن لها الحفاظ على حضاراتها".

وعن الملفات التي ستفتحها القناة، أوضح بن دمخ: "سنقف على أسباب الحروب في الشرق الأوسط ونكشف من المستفيد منها، فالشعوب العربية ليست غبية لتعيش في جحيم وغيرنا ليسوا أذكى منا لكي يشعلوا نار الفتنة بيننا، بينما ينعموا برغد العيش في سلام".

 

المصدر | سبوتنيك عربي
 

شارك برأيك
هذا السؤال هو لاختبار ما إذا كنت زائرا بشري ولمنع منشورات سبام الآلية .