نوى العمرة وتعطل بسبب "كورونا".. "الماجد" يوضح أجره

 

 

أوضح قاضي الاستئناف وعضو مجلس الشورى السابق الشيخ سليمان الماجد، حكم تعليق تأشيرات الحج والعمرة بسبب "كورونا" الجديد، كما تحدث عن أجر مَن نوى العمرة وتعطلت بسبب هذا الإجراء.

وقال الماجد خلال إحدى حلقات برنامج "يستفتونك" على قناة "الرسالة"، إن الهدف من تلك الإجراءات هو تقليل المفاسد الناجمة عن الوباء الجديد.
وأضاف أن المملكة برعايتها للحجاج والمصلين في المسجد النبوي تتحمل عبئاً كبيراً في رعايتهم وحمايتهم، مشيراً إلى أن النبي محمد صلى الله عليه وسلم هو أول مَن طبق الحجر الصحي حينما أمر أهل البلد الذي ينتشر فيه الطاعون بعدم الخروج منه، وأمر من خارجه بعدم زيارته.

ولفت إلى أن نصوص الشرعية دلّت على أنه من نوى شيئاً ولم يحصل له كتب الله له أجرَ مَن عمله تماماً، مضيفاً أن مَن حجز التذاكر واستعد وقام بتهيئة نفسه وإعداد الزاد من أجل الذهاب إلى العمرة في رمضان ولم يحدث فأجره مُضاعف.

 وأشار إلى أن المُعتمر مُنع في هذه الحالة لسبب يتعلق بصالح عموم المسلمين؛ لذلك يُكتب له أجر ما كان ينوي إليه.

 

المصدر / أخبار 24

التعليقات (0)