هيئة الترفيه-كبارالعلماء

وقعت أحداث و استجدت تطورات كثيرة منذ تشكيل الهيئة العامة للترفيه وانطلاقها قبل عام ما أثارت ردود فعل واسعة و مختلفة في أوساط نشطاء التواصل الاجتماعي و شرائح الشعب عموما و علماء الدين على وجه الخصوص. كان قبل عدة أشهر حين أعلنت هيئة الترفيه نيتها إقامة حفلات غنائية بحضور النساء و الرجال.

قوبلت هذه الادعاءات بردة الفعل الشديدة لسماحة المفتي العام للمملكة عبدالعزيز آل الشيخ معلنا حرمة إقامة السينما والحفلات الغنائية و اختلاط النساء و الرجال.

 

بعد هذه الفتوى، أسرع أحمد الخطيب بمخاطبة سماحة المفتي بأن الهيئة لا تخطط لهذا و أن في إعلان الأمر خطأً.

 

Share

كان الغموض يحيط بأنشطة وبرامج هيئة الترفيه منذ بداية إطلاقها، فعلى الرغم من أن البعض كان يعتبر إقامة هيئات كهذه خلافا لأوامر الدين ومباينة لهيئة الأمر بالمعروف، لكن فريقا آخر كان يرى أن البرامج والأنشطة الترفيهية لا تتنافى أبدا مع أحكام الشرع، وإن الترفيهات لسوف تقام في الإطار المعترف به شرعا.

 

Share
السينما و الحفلات في المملكة

أكد رئيس الهيئة العامة للترفيه أحمد الخطيب لفضيلة مفتي عام المملكة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، خلال لقائه أمس المفتي في مكتبه بمقر هيئة كبار العلماء, عدم صحة ما يشاع عن ترخيص الهيئة لإقامة دور سينما حاليا، أو وجود توجه للسماح بالاختلاط في أي من البرامج والفعاليات التي تقيمها الهيئة مستقبلا، مشددا على أن جميع برامج وفعاليات الهيئة ستكون وفق الضوابط الشرعية، وتراعي عادات وتقاليد المجتمع السعودي.

 

Share